استكشاف مواد جديدة: البحث عن الأزياء المستدامة

Gute_Idee_Hose_zwei_Freitag

ما الذي ترتديه الآن؟ سراويل قطنية؟ أم قميصاً من القطن؟ أو ربما جوارب قطنية محاكة مع قليل من الألياف الاصطناعية؟
إذا كان الجواب “نعم” فأنت تشبه في ذلك كثيراً من الناس. يعد القطن المادة المفضلة في ألمانيا لصناعة الملابس، وتشير الاستطلاعات إلى أن نحو 80% من الألمان يفضلون ارتداءه على أي مواد أخرى.
هناك عقبة واحدة فقط، فالقطن من الألياف العَطِشة، إذ يلتهم إنتاج سروال واحد فقط من الجينز نحو 10.000 ليتر من الماء.
وقد كشف تقرير لليونسكو أنه يُستخدم نحو %80 من هذه المياه في عملية زراعة القطن، كما ورد في دراسة أجرتها وزارة شؤون البيئة والغذاء البريطانية أن “القطن هو الليف الأكثر طلباً للمياه، أكثر من أي ألياف أخرى”.
وترتبط هذه القضايا بمزيد من التلوث الكيميائي، وهو عامل يحاول العديد من الشركات الصناعية حاليا الحد منه من خلال إنتاج القطن العضوي.

لكن الأخوين السويسريين ماركوس ودانيال فرايتاغ غير مقتنعين بالفكرة. فشركتهما فرايتاغ معروفة جيداً بحقائبها المصنوعة من مشمعات الشاحنات المعاد تدويرها حتى إن إحداها معروضة في متحف نيويورك للفن الحديث. يقول دانيال فرايتاغ:

“في الواقع كنا نبحث عن سراويل جيدة للعمال في مصنعنا، إنهم بحاجة لأن تكون متينة ومستدامة، لاحظنا أن السروال الجيد يتطلب مواد جيدة، والمواد الجيدة تحتاج لألياف جيدة”.

الألياف من فرنسا والسروال من بولندا

jeans clothes.jpg

 

وهكذا قرر الأخوان تطوير سراويلهم الخاصة، واستغرق الأمر أربع سنوات للانتهاء من العينة،  وكانت السراويل الجديدة مصنوعة من مواد مألوفة وهي الكتان والقنب. ويقول فرايتاغ:

“ما نقوم به هو في الواقع ليس ابتكاراً على الإطلاق، إن كل هذا يعود للمستقبل”.

تزرع كلتا النبتتين في أوروبا ولا تحتاجان إلى الكثير من المياه، إذ يكفي معدل الأمطار المتساقطة لنمو الكتان والقنب. وأُنتجت السراويل بشكل كامل على بعد 2500 كيلومتر من زيوريخ  و10000 كيلومتر عن آسيا. تأتي الألياف من فرنسا، ثم تغزلها شركة إيطالية في تونس قبل أن تُنسج في إيطاليا، ثم تُخاط السراويل في بولندا.

Gute_Idee_Hanf_zwei_Freitag

لا يحتاج الكتان سوى مياه الأمطار لينمو، بينما يحتاج القطن في العادة إلى كميات كبيرة من المياه وهو ما يعني تكلفة مرتفعة. في إيطاليا وتونس يتم مزج الكتان مع ألياف القنب قبل طلاءها بالألوان

لكن لكل شيء ثمنه، فالجينز المصنوع من القنب والكتان أثقل مرتين تقريباً من السراويل القطنية، ويمتص ماء أكثر ويستغرق وقتا أطول ليجف، وإضافة إلى ذلك تبلغ تكلفته190 € .
ويرى فرايتاغ أنهم اقتربوا من الحد المطلق من ناحية السعر، لأن معظم التكلفة تذهب لتغطية تكاليف الموظفين، ولكن المواد الأولية بحد ذاتها مكلفة، ويستطرد:

“إلى حد ما، يُعد منتجاً عضوياً فاخراً، ولكن عندما أرى تي شيرت بسعر 5 €، فعلي أن أسأل نفسي من الذي يدفع الباقي؟”.

الأخوان فرايتاغ تخليا عن استعمال المواد الشائعة الاستخدام، ولكنها في الوقت عينه غير صديقة للبيئة بحثا عن أزياء مستديمة، لكنهما ليسا المصممين الوحيدين اللذين فعلا ذلك.

المشكلة مع القطن

Gute_Idee_Tasche_reWrap

عندما يتعلق الأمر بالحقائب والأحذية، فالجلود غالبا ما تكون المادة المفضلة. ولكن الإنتاج، وخصوصاً في آسيا، يمثل مشكلة كبيرة، لأننا  نحتاج إلى خمسمائة كغم من المواد الكيميائية التي تكون غالباً خطيرة جداً لإنتاج 250 كغم من الجلد، فعمليات دباغة الجلد الرطب ليصبح جلداً متيناً تتطلب نقعه في حمام كيميائي عدة أيام، وإضافة إلى ذلك، نحتاج لتربية الأبقار للحصول على الجلود، ويجب أن تُعلف تلك الأبقار. والعلف يتطلب أراضيَ زراعية لإنتاجه.

ولكن هناك طريقة أخرى

Gute_Idee_Maenner_zwei_Ultrashoes

هناك أيضا بعض الفخاخ التي يمكن للمستهلكين الوقوع بها عندما يتعلق الأمر بملابس صديقة للبيئة،  فقد بدت نماذج الأحذية الأولى التي تنتجها الشركة البرتغالية ألتراشوز Ultrashoes طبيعية، ولكنها في الواقع احتوت على البلاستيك.
ينمو الفلين في البرتغال، ويمكن استخدامه لصنع الأحذية، لكنه لا يتمتع بالمواصفات اللازمة لبنية الحذاء، لذا تم تعزيز ذلك باستخدام مواد من صنع الإنسان. وكتب بيدرو ليما من Ultrashoes:

“نحن اليوم قادرون على استخدام القطن العضوي، ونعتمد أكثر فأكثر على المواد الممكن إعادة تدويرها”.

إن فكرة استخدام جذور الهندباء البرية لإنتاج مواد مماثلة للمواد الاصطناعية تطرح تحدياً، ألا وهو ضمان أن تكون الملابس مستدامة طوال عمرها الافتراضي. وبينما يلغي استخدام جذور الهندباء البرية بدلاً من البلاستيك الاعتماد على النفط الخام، فان جوارب النايلون لاتزال تشكل ضغطاً على البيئة بمجرد انتهاء عمرها الافتراضي.

إنها قصة مختلفة عندما يتعلق الأمر بسراويل فرايتاغ أو حقيبة صنعتها ماركة reWrap وهي مُصنعة جزئياً من ألياف جوز الهند المضغوطة. فعندما ينتهي استخدامها، تتحلل بسهولة إلى سماد. وأولئك الذين لا يرغبون في ارتداء ملابسهم بعد الآن، ولكنهم ليسوا على استعداد لتركها تتحلل، يستطيعون بسهولة مقايضتها.

Gute_Idee_Maenner_Ultrashoes

المصدر: Spiegel

About Open Selects

Selections of interesting content from around the world. مختارات من المواضيع المثيرة من حول العالم.