كتاب “المتفائل الرشيد”: تاريخ البشرية يشير أن المستقبل أكثر إشراقاً

earth future sunrise

تبدو الحياة في عالمنا المعاصر محفوفة بالمخاطر،  فالأمراض والأوبئة الجديدة تستشري كل حين، وبسبب الانفجار السكاني باتت المجاعات قاب قوسين أو أدنى، إضافة إلى خطر التغير المناخي الكارثي. ومع الأهوال العديدة التي تدعونا للتشاؤم، يزعم كثيرون أن أجدادنا في الماضي كانوا أهنأ وأفضل حالاً منا. لكن مات ريدلي يؤكد من خلال دراسة معمقة بعنوان “المتفائل الرشيد: كيف تتطور الرفاهية” (The Rational Optimist: How Prosperity Evolves) أن الماضي كان في الواقع أكثر ترويعاً مما نعتقد.

قبل قيام الثورة الصناعية كانت الحياة قاسية يسودها العنف والمجاعة وتفشي الأمراض والموت المبكر، وكانت القبائل تتقاتل للاستيلاء على الموارد الشحيحة، ولم تعرف المجتمعات القديمة تقنيات الزراعة فتعرضت لمواسم الجفاف وتلف المحاصيل فمات الكثيرون جوعاً، كما هلك آخرون بسبب أمراض كالغرغرينا والكزاز، لكن معظم هذه الأمراض قُضي عليها في العصر الحديث، ويتساءل ريدلي: فهل العيش في أيامنا هذه بهذا السوء مقارنة بالماضي؟ بالطبع لا.

يفسر الكتاب أسباب احتمال أن تكون حياتنا المعاصرة ومستقبلنا أكثر إشراقاً وأفضل مما يتخيله المتشائمون. ويتعقب ريدلي تاريخ البشرية عبر آلاف السنين، موضحاً كيف عمل البشر على تحقيق التطور والازدهار بإعمال عقولهم.

عَمّ يتحدث الكتاب؟

يتناول الكتاب المشكلات الرئيسة التي واجهت البشرية منذ فجر المدنية، ويصف كيف عمل البشر على إيجاد حلول مبتكرة للتعامل مع جميع العوائق الجديدة، ويكشف عبر أمثلة علمية واقتصادية وتاريخية العديد من الأسباب التي تدعونا للتفاؤل رغم المحن التي نواجهها اليوم أو قد تعترض طريقنا في المستقبل.

نُبذة عن الكاتب

مات ريدلي عالم بريطاني وصحفي ورجل أعمال، وقد ألّف ستة كتب وحاز جائزةَ هايك عن كتابه “المتفائل الرشيد” عام 2011. وهو يكتب حالياً لصحيفتَي وول ستريت جورنال والتايمز.

أهم ثلاث نقاط ينبغي معرفتها عن “المتفائل الرشيد”

أولاً: اكتشاف طهو الطعام بنى أول شبكة ابتكارات وأدى إلى نشوء التجارة بين الحضارات

The-Rational-Optimist-Cooking-2-800x534

قد يبدو الأمر مفاجئاً لكن اكتشاف طهو الطعام  كان الخطوة الأولى في تطورنا الثقافي. فمع تقسيم الأعمال في المجتمع (النساء يجمعن الثمار والحبوب والرجال يصطادون)، صار لدى المجتمعات فائض من الغذاء، وأدى ذلك إلى نشوء التجارة. وساهمت التجارة في بناء الثقة بين المجتمعات المختلفة، وتوسعت لتشمل سلعاً أخرى غير الأطعمة، وبذلك تكونت شبكات الابتكار الأولى.

وفي نهاية المطاف، توصلنا إلى عادات ثقافية مجتمعية مختلفة، وتبادلت المجتمعات المعرفة التي اكتسبتها فيما بينها، فتمكنت من الاستفادة منها على الوجه الأمثل.

ثانياً: توسع التجارة بين المجتمعات أسهم في انتشار الثقة مما ساعد في خلق الثروة

silk-road-merchants trade

قبل ظهور أولى المجتمعات القائمة على التجارة كان التعامل بين الغرباء يتسم بالعنف، وتتأجج الصراعات حول الموارد المحدودة  يومياً. وبمرور الوقت بدأ الناس يعيشون ضمن جماعات أكبر ويتاجرون مع جماعات أخرى. ومن هنا وُلدت الثقة، ونجد أن العلاقة بين التجارة والثقة جلية إذ يرتفع مستوى المعيشة في أماكن ازدهار التبادل التجاري.

والمجتمع الذي تسوده الثقة يمتلك مفتاح الثروة، فالمجتمعات ذات المستويات المرتفعة من الثقة عادة ما تكون أكثر ثراء من غيرها ذات المستويات المنخفضة. ففي النرويج مثلاً -الدولة الغنية نسبياً- صرح أكثر من 65% من السكان بأن الثقة سائدة بينهم، أما في بلد فقير مثل البيرو فإن نحو 5% فقط من عموم الشعب يثقون بمواطنيهم.

ثالثاً: الدافع وراء التطور البشري هو الرغبة في الحصول على الطاقة واستخدامها بشكل أكثر كفاءة

The-Rational-Optimist-Energy-800x518

تتلخص قصة البشرية في تعلم استخدام الطاقة بذكاء. فعندما تمكن الإنسان من طهو طعامه استطاع الحصول على المزيد من الحريرات منه، ثم عمل في زراعة المحاصيل، فنجحت الزراعة نجاحاً كبيراً، ثم بدأ يستخدم الحيوانات التي دجنها لمساعدته في أعمال الزراعة وزيادة الإنتاج، واستعمل طاقة الرياح لدفع السفن الشراعية، وابتكر دواليب المياه ليستفيد من انسياب الماء في الجداول والأنهار.

وحدثت الزيادة الكبير في استخدام الطاقة مع اكتشاف الوقود الأحفوري مثل الفحم، الذي أدى إلى مضاعفة الإنتاجية ورفع مستوى الدخل والمعيشة لكل طبقات المجتمع. وكلما تعلمت البشرية الاستفادة من الطاقة المخزنة بكفاءة نمت وازدهرت.

مفهوم مثير للاهتمام من كتاب “المتفائل الرشيد”

تُعدّ شبكة الإنترنت طريق التجارة في العصر الحديث، فهي تحوي عالماً مزدحماً بالمنتجات والخدمات والأفكار مشكلةً بيئة خصبة لها لتتطور وتتحول، وهذه نقطة  لمصلحة جنسنا البشري، فمشاركة المعرفة بحرية عبر المجتمع تقود إلى تعميم المعرفة الجيدة. وتسمح الإنترنت بتشكيل عقل جماعي للبشرية وذلك بإنشاء وتخزين المزيد من المعارف والبيانات.

فكرة مدهشة من كتاب “المتفائل الرشيد”

global warming climate

يعتقد ريدلي أنه يمكن تحاشي حدوث التغير المناخي بتضافر الجهود البشرية. قد يطلب أنصار البيئة خفض الانبعاثات الكربونية بالقوة إن لزم الأمر، لكن تلك الانبعاثات تنخفض بشكل طبيعي بكل الأحوال. وتساعدنا قدرتنا على الابتكار على تقديم تقنيات أكثر كفاءة في تخليصنا من تلك الانبعاثات.

ومع تنوع استخدم الإنسان للطاقة بدءاً من الأخشاب إلى النفط والغاز مروراً بالفحم، انخفضت نسبة ذرات الكربون إلى ذرات الهيدروجين انخفاضاً كبيراً. ففي عام 1800 شكلت ذرات الكربون 90% من كامل الاستهلاك المستخدم لتوليد الطاقة، لكن بحلول عام 1935 انخفضت النسبة إلى 50%. وإذا استمر الأمر على هذا المنوال فسنتخلص من استخدام الكربون في أنظمة الطاقة بحلول عام 2070.

خلاصة القول

يرتفع مستوى المعيشة عندما يتم تبادل الأفكار. وفي خضم عالمنا الذي تنتقل فيه الأفكار بسرعة البرق، فإن القرن الحادي والعشرين يبدو زماناً رائعاً للعيش فيه.

ووفقاً لريدلي، يجب علينا أن ننظر إلى الإنجازات الرائعة التي حدثت في الماضي وأن نرنو بتفاؤل نحو المستقبل.

وتشير دراسة تاريخنا الإنساني إلى تقدم مطرد في الفكر والمعرفة ومعايير المعيشة. فعند المقارنة بأسلافنا يمتلك معظمنا أموالاً أكثر ويتمتع بصحة أفضل ويشعر بأمان أكبر. وبالرغم من الأغلبية المتشائمة التي تحيط بنا، فهناك أسباب كثيرة تدفعنا إلى الاعتقاد أن الابتكار والتطور التقني سيساهمان في التغلب على أي عقبات وعوائق نواجهها.

happy

المصدر: Blinkist

About Open Staff Writers

Contributions by a number of writers who wish to write under Open's name. مواضيع من مجموعة مشاركين اختاروا الكتابة تحت إسم أوبن