من “باربي” إلى الطباعة ثلاثية الأبعاد: ماتيل ومستقبل لعب الأطفال

Mattel - 2016 New York Toy Fair

في المعرض التجاري لألعاب الأطفال بمدينة نيويورك أوائل هذا العام، كشفت شركة ماتيل عن طابعة “ThingMaker” الجديدة ثلاثية الأبعاد بسعر 300 دولار، التي ستتيح للأطفال طباعة ألعابهم الخاصة في المنزل، ويعمل هذا الجهاز مع تطبيق الطابعة الذي طُوِّر بالتعاون مع شركةأوتوديسك”؛ ليقدّم واجهة بسيطة لتصميم العناصر التي يمكن أن تستخدمهاماتيل”، وكذلك مجموعة أخرى من الطابعات ثلاثية الأبعاد القياسية الموجودة بالفعل في السوق.

تطبيق سريع وبديهي

هناك طابعات ثلاثية الأبعاد متاحة اليوم بأسعار مناسبة، لكن البرامج التي تعمل معها يكون لديها في بعض الأحيان منحنى تعلُم يمكن أن يعوق الاستعمال، ومع التطبيق الجديد، المتوفر الآن على نظامiOSونظام أندرويد، أصبح من السهل لأي شخص أن يصمم الألعاب التي يريدها، حتى الأطفال الصغار.

وكُلّفت شركةأوتوديسكبتصميم هذا التطبيق الذي وصفه بعض المصممين، ومن بينهم المصممون في شركةToyland”، بأنهسريع”، و”سهل الاستخداموبديهي جداً“.

وأُطلق على هذا التطبيق اسمThingMaker Design”، ويحتوي مجموعة متنوعة من النماذج المدمجة ودروسًا سهلة الاستخدام تساعد المبتدئين، ويسمح أيضًا بتصميم طبعات خاصة من نقطة الصفر، بمجرد أن يعرف الأطفال طريقة استخدامه، كما يمكن تخصيص الألعاب مع مختلف الألوان والتركيب، وسوف تنحني وتتطور داخل التطبيق حتى تتمكن من معرفة كيفية عمل الألعاب بعد أن تُطبع، وكذلك يمكن حفظ التصميمات كصور على المحمول الخاص بك، أو تحميلها على موقع جوجل درايف أو Dropbox.

وعندما يكتمل التصميم، يتيح التطبيق لك نقل ملفات “STL” الخاصة بالطباعة لاسلكيًا إلى الطابعة في المنزل، سواء من شركة ماتيل أو غيرها.

والفكرة ليست مجرد طباعة مجسّم، ولكن الأطفال سيطبعون الأجزاء التي يمكن تجميعها لتشكيل تصميمات أكبر، مثل الدمى، والروبوتات، والديناصورات، والعقارب، والهياكل العظمية، والأساور والقلادات وغير ذلك.

الطابعة الثلاثية وعالم الأطفال

hero

المثير للاهتمام هنا، هو إمكان دخول شركةماتيلفيالعلامات التجارية للأطفال التي تمتلكها بالفعل وتبث فيها الحياة من خلال الطابعات ثلاثية الأبعاد”، وهذا شيء تقول الشركة إنه على خريطة الطريق وإنها ستطلقمحتوى تصميم إضافي، بما في ذلك الخيارات المميزة بعلامة تجاريةفي وقت لاحق، ومع ذلك، لم يتم الكشف عن العلامات التجارية الفعلية ولكن كانت هناك تلميحات إلى أن العلامات التجارية مثل Barbie وHot Wheels تمّ التخطيط لها بالفعل.

وتُطبع الأجزاء المادية على دفعات ثم يتمّ تجميعها من خلال مفاصل كروية مدمجة معًا، وهذه العملية يمكن أن تستغرق في أي مكان 30 دقيقة للعبة الصغيرة، حتى 8 ساعات لطباعة لعبة أكبر.

وتقول الشركة إن الطابعة ثلاثية الأبعاد ستستخدم أسلاك “PLA“، ولكن لم تكشف عن الألوان التي ستكون متاحة، ووفقًا لبعض التقارير من Toy Fair، كان هناك ما يقرب من عشرين لونًا مختلفًا على الشاشة، وقال متحدث باسم الشركة إنهم ربما يصدرون مواد أخرى في المستقبل.

اشتراطات السلامة

1

تعمل الطابعة بعد إدخال الطفل لاختياراته، وعندما تبدأ عملية الطباعة، ينغلق باب الطابعة تلقائيًا من أجل السلامة، ولكن يستطيع الأطفال مشاهدة العملية من خلال نافذة واضحة على واجهة الطابعة، وإضافة إلى ذلك، فإن رأس الطابعة ينكمش أيضًا عندما لا تكون قيد الاستعمال، وهذا سيساعد على إبقاء الأطفال في مأمن من حرق أصابعهم عن غير قصد (أو عن قصد) عند لمس أي جزء ساخن.

ومع أنَّ طباعة الألعاب تروق للأطفال، تعفي شركة ماتيل نفسها من المسؤولية بالقول إنَّ الجهازمصمم للمستخدمين الذين بلغوا 13 عامًا فما فوق، ولكن بساطة التطبيق وتصميم الطابعة إلى جانب طباعة الألعاب، من المرجح أن يدفع آباء الأطفال الأصغر سنًا إلى شراء هذا الجهاز لأطفالهم“.

إعادة تخطيط التجربة

 

DSC_0006

وإذا كان اسم “ThingMaker” يبدو مألوفًا، فهذا لأنه يشير إلى صانع الجهاز الأصلي في عام 1960، ففي ذلك الوقت، عملت الشركة على حثّ الأطفال على الإبداع، وذلك بالسماح لهم بتصميم بعض الألعاب مثل الزهور أو الزواحف، بواسطة سكب مادة بلاستيكية سائلة تُعرف باسم “Plastigoop” في قوالب تُسخَّن ثم تُبرّدوالآن، تقول الشركة إنها أعادت تخطيط تجربة ThingMaker للقرن الحادي والعشرين.

وقال أصلان أبلمان، وهو مدير أول في “ماتيل”: “في العصر الرقمي الذي نعيشه اليوم، من المهم أن تتجاوز العائلات هذا العالم الرقمي لتصنع أفكارها الحقيقية، ويتخطى جهاز ThingMaker حدود اللعب التخيلي وتمنح الأسر العديد من الطرق؛ لتخصيص ألعاب أطفالها وإطلاق العنان لتصميماتهم الخاصة“.

ولن تصبح الطابعة متاحة للشراء حتى وقت لاحق من خريف عام 2016، ولكن طلبات الشراء على موقع أمازون بدأت، وبصفتها شركة متخصصة في ألعاب الأطفال، أبدعتماتيلفي الجمع بين الألعاب والأجهزة الرقمية، إضافة إلى طابعة ThingMaker؛ إذ كشفت الشركة أيضًا عن جهاز عرض رئيسي جديد في معرض الألعاب مدعوم منGoogle Cardboard.

المصدر

About Open Staff Writers

Contributions by a number of writers who wish to write under Open's name. مواضيع من مجموعة مشاركين اختاروا الكتابة تحت إسم أوبن