ما سر الإبداع الأميركي والجودة اليابانية؟

uk-creative-industries-goverment-report_dezeen_ban

عبدالله الشريم

لطالما شغل تفكيري تساؤل: “ما سرُّ الإبداع الأميركي والجودة اليابانية؟ ولماذا أكثر المخترعين والفنانين من الغرب ومعظم  المهندسين والمصنعين من الشرق؟”. والمقصود هنا بالغرب أميركا الشمالية وأوروبا، وأما الشرق فيعني الصين واليابان والهند والوطن العربي. وبعد بحث بسيط أدركت أن السبب هو وجود فرق كبير بين نظامَي التعليم الشرقي والغربي، وفي هذه المقالة سأتناول موضوع الاختلاف بينهما. لن أتطرق إلى جودة التعليم الذي يتضمن كفاءة المدرسين وإمكانات المدارس والجامعات الخ، لأنها عوامل تعتمد على وضع الدولة وحجم الميزانية المخصصة للجهات القائمة عليها، لكنني أود أن أسلط الضوء على الأسلوب التعليمي، وأعني هنا كيفية التدريس، ومرونة المتطلبات العلمية، وأهمية الحفظ، وصعوبة المشوار العلمي.

ما الفرق بين النظام الشرقي والغربي؟

ElementaryEducation-G

إن النظام الشرقي هو نظام ترتكز أساساته على الحفظ أولاً والفهم المكثف. ومعظم الدول العربية مثلاً تتبع النظام الشرقي في التعليم، وقد لاحظ أغلبنا ممن أتم تعليمه في المدارس الحكومية أهمية الحفظ في المناهج المقررة، فهذا النظام يتطلب جهداً كبيراً من الطالب بسبب كثافة المناهج المقررة وكمية الحفظ. ونرى أن مخرجات هذا النظام طلاب لديهم قدرة كبيرة على حل المسائل الصعبة وعلى الحفظ مما يساعد في مجالات الإنتاج والصناعة.

أما النظام الغربي فهو نظام يرتكز على الإبداع والحوار في الفصول لتوسيع مدارك الطلبة والآفاق الفكرية لديهم والتركيز على الفن والرياضة واعتبارهما جزءاً كبيراً من عملية التعليم، وفتح جميع المجالات الدراسية للطالب. ونرى هنا أن مخرجات النظام الغربي طلاب مبدعون لديهم قدرات تحليلية ممتازة ومبتكرون، مما يساعد على الاختراع وابتكار الحلول وتقديم أفكار جديدة.

الغرب يفكّر والشرق يصنّع

china factory

لربما أطلقت أحكاماً عامة خلال مقارنتي بين النظامين، وأعلم بأن هناك استثناءات، ولكنني سأواصل التعميم لتسهيل فهم الموضوع. ولدعم التحليل سأنظر إلى النظامين من الناحية الاقتصادية:

إن النظام الغربي يمتلك أكبر نسبة من الابتكارات والاختراعات نظراً لطريقة التدريس التي تحث على الإبداع والابتكار، فالغربيون هم أول من يأتي بالأفكار ويقدمها إلى السوق.

أما النظام الشرقي فيتفوق على “الغربي” من ناحية الجودة والإتقان والإنتاجية، وعلى الرغم من أن الابتكارات تبدأ في الغرب، فإن الأفضل جودة يُصنع في الشرق بأسعار تنافسية.

وبمقارنة بسيطة نرى أن معظم الأطباء والمهندسين والمصنعين من الشرق, وأكثر الفنانين والمخترعين والرياضيين من الغرب نظراً للأسلوب التعليمي المتبع في النظامين. وهنا يكمن سر الإبداع الأميركي والأوروبي والجودة اليابانية والإنتاجية الصينية.

كيف يمكننا أن نتطور؟

Rear view of class raising hands

إنني مدرك تماماً بأن الشباب يتذمرون ويشعرون بعدم الرضى تجاه نظام التعليم العربي عامة، فالجميع يشتكي من تردي النظام العلمي، ولكنني لست متأكداً من صحة هذا القول تماماً. فمعظم الطلاب العرب الذين درسوا في الغرب قد لاحظوا تفوقهم على زملائهم الغربيين في المجالات الدراسية العلمية  كالرياضيات والفيزياء وبقية المواد. وكثير من الطلبة فوجئوا بسهولة المناهج العلمية المقررة في الدول الغربية مقارنة بالمناهج العربية، وهنا يكمن الفرق بين الأنظمة العلمية.

وخلاصة القول هي أن لكل نظام مميزات وعيوباً، وأعتقد بأنه إذا تبنت الدول العربية النظام الغربي ودمجته مع المناهج الحالية التي تتبع النظام الشرقي فسيكون لدينا جيل قادر على الاختراع والابتكار وذو قدرة كبيرة على الإنتاجية بجودة عالية وأسعار تنافسية، وذلك ما يتطلبه السوق العالمي، لأن الدول تبحث عن الابتكار والإنتاجية بجميع المجالات.

About Open Staff Writers

Contributions by a number of writers who wish to write under Open's name. مواضيع من مجموعة مشاركين اختاروا الكتابة تحت إسم أوبن