فيلم وثائقي من داخل “الدولة”: كيف يعيش الناس تحت حكم داعش؟

حصلت قناة فايس على فرصة غير مسبوقة للتصوير داخل الدولة الإسلامية (داعش) ، حيث قضى أحد مراسليها في العام الماضي ثلاثة أسابيع في مدينة الرقة يوثق مشاهداته ويتجول مع رجال داعش في رحلة حول مختلف المرافق العامة كالمحكمة والسوق وحتى الحدود، ومنها يدخلون إلى العراق لاستكمال رحلة استكشاف الدولة الإسلامية من الداخل.

الفيديو الذي نعرضه بخمسة أجزاء مع شرح مبسط يقدم باللغة الإنجليزية، لكنه لا تصعب متابعته على الناطقين بالعربية نظراً لأن غالبية المشاهد قد تم تصويرها مع شخصيات عربية.

الجزء الأول: الرقة

يتجول فريق قناة فايس في مدينة الرقة السورية مع بعض عناصر داعش، ليصوروا مظاهر الحياة المختلفة في الدولة الإسلامية، ثم يتوجهون مع المقاتلين إلى خط المواجهة مرورا بنقطة أمنية تابعة للدولة الإسلامية، حيث كان يحاصر مقاتلو الدولة الإسلامية قاعدة الفرقة 17  التابعة للجيش السوري.

الجزء الثاني: إحتفالات وأناشيد للقائد

في الجزء الثاني يأخذ المكتب الإعلامي للدولة الإسلامية فريق قناة فايس للتصوير على ضفاف نهر الفرات، حيث يقابلون أبوعبدالله البلجيكي، الذي ترك الحياة في بلجيكا وأتى للعيش في للدولة الإسلامية ، ومعه مجموعة من الشباب والأطفال يسبحون في النهر. ثم يعود الفريق إلى الرقة لحضور الاحتفالات المقامة احتفالا بقيام الدولة الإسلامية: أناشيد وأغاني تمجد البغدادي والجهاد وداعش، التي تستغل هذه المناسبات خصيصا لاستقطاب مزيد من المؤيدين والمقاتلين الصغار، لتنتهي الاحتفالات بمبايعة شعبية لأبي بكر البغدادي خليفة للمسلمين.

الجزء الثالث: الحسبة الجوالة

يتجول فريق فايس في الجزء الثالث مع أبوعبيدة أحد مسؤولي الحسبة الجوالة الذين يجولون المدينة ٢٤ ساعة للأمر بالمعروف والنهي على المنكر، فيراقبون الأوضاع ويقدمون النصائح الشرعية للناس في السوق، ومن لم يمتثل يتم إرغامه، وفقا لأبو عبيدة. ويمتد دورهم للتفتيش على المحلات ومراقبة الأسعار. وحين يتجمع حوله عدد من الناس لتقديم الشكاوي، يوجههم أبو عبيدة لديوان المظالم الجهة المختصة بالنظر في قضايا الرعية ومشاكلهم.

ينتقل بعدها الفريق الى السجن لمقابلة بعض السجناء المتهمين بتهم مختلفة، كالمتاجرة بالمخدرات وشرب الخمر وغيرها، لمعرفة أحوالهم في السجن ورأيهم بالدولة الإسلامية، وظروف الحياة في السجن.

الجزء الرابع: جولة مع أبو موسى

تستمر جولات الفريق حول المدينة مع مسؤولي الحسبة في الجزء الرابع، لتجري هذه المرة حوارا مع أبو موسى أخد المسؤلين الإعلامين حول أهمية دور الحسبة في المجتمع وفي الدولة الإسلامية بشكل عام، ويرى أبو موسى – كالكثيرين ممن تم مقابلتهم – أن الدولة الإسلامية ما زالت في بدايتها، وأنها باقية وستتمدد.

يأخذهم أبو موسى بعدها إلى المحكمة التي أصبحت محكمة شرعية الآن ولا تكترث لأي قوانين دولية أو وضعية، ليستعرضوا أحوال القضاء ومشاكل الناس. ومنها إلى المكتب الدعوي للدولة الإسلامية – كانت كنيسة فيما سبق – الذي يختص بالدعوة والتعليم الديني، ويحوي روضة دينية للأطفال، ويعطي الزكاة للفقراء.

الجزء الخامس: الدولة في العراق

في الجزء الأخير يتجه الفريق مع مقاتلي داعش إلى الحدود السورية العراقية في رحلة تبعد ٢٠٠ ميل. لم تعد هذه الحدود موجودة ولا تعترف بها داعش التي تسيطر على 35% من أرض سوريا وأجزاء من العراق، بإجمالي مساحة تعادل مساحة الأردن، حيث ترفض داعش معاهدة سايكس بيكو، وترى ضرورة نقضها وإعادة ترسيم الحدود (للمزيد اقرأ: وول ستريت جورنال: هل نشهد نهاية سايكس بيكو وتشكل شرق أوسط جديد أكثر هدوءاً؟)، ونرى كيف قام مقاتلوها بتكسير أحد المراكز العراقية الحدودية على الحدود مع العراق، ويتجول الفريق حول المنطقة ليتطلع آراء أهلها حول الحياة قبل وبعد سيطرة الدولة الإسلامية.

Follow us on Twitter @beopendotme

About Open Staff Writers

Contributions by a number of writers who wish to write under Open's name. مواضيع من مجموعة مشاركين اختاروا الكتابة تحت إسم أوبن